تقرّر أمّ في الستّين من عمرها البحث عن الحبّ مرّة أخرى عقب وفاة زوجها، فتخوض أحداثًا تتسبّب في سعادة ابنتيها واستيائهما… من وحي قصّة حقيقية.